_

صفحة| فريدريك إنجلز

البرجوازية في كل بلد لديها مصالحها الخاصة بها... فلا يمكنها أن تتجاوز القومية.أما الطبقة العاملة في جميع البلدان فلديها المصلحة الواحدة نفسها، والعدو الواحد نفسه، والنضال الواحد نفسه

كأي شخصٍ آخر

في العام 1939، احتفلت «أكشن كوميكس» بالذكرى الأولى للإطلاق الناجح لسوبرمان، هرقل أزمنتنا الذي يحرسُ الملكية الخاصة في العالم، ويسافر إلى حقبٍ ومجرات أخرى.

درس إقطاعي

بليتران دي بوم، صاحب إقطاعية بيرغور، وأحد المحاربين البارزين، كان يعرِّف فلاحيه على هذا النحو في نهايات القرن الثاني عشر:

جزيرة اسمها: لا نفهمك

عندما وطأت أقدامُ الغزاة الإسبان أول مرةٍ رمالَ شبه جزيرة يوكاتان، خرج بعضُ السكان المحليين للقائهم.